أبو مازن: القدس أزيحت عن الطاولة بـ«تغريدة» من ترامب

...
محمود عباس أبو مازن
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

بوابة الآن

2018-01-14    08:47:28 pm

قال الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن، إن القدس أزيحت عن الطاولة بـ"تغريدة" من الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، مؤكدا أن القدس درة التاج وزهرة المدائن والعاصمة الأبدية لدولة فلسطين.

وأعرب عباس، فى كلمته بالجلسة الافتتاحية للدورة 28 للمجلس المركزى الفلسطينى فى رام الله، عن انزعاجه لعدم مشاركة حماس فى هذا الاجتماع، وقال: "نلتقى هنا لندافع عن القدس ونحميها ولا حجة لأحد فى المكان".

وأكد عباس: "أنها لحظة خطيرة وأن مستقبل فلسطين على المحك، ما يحتم على الفلسطينيين ألا يرحلوا ويعيدوا أخطاء 48 و67"، مشيرا إلى أن السلطة الفلسطينية لا تأخذ تعليماتها من أحد وتقول كلمة "لا" لأى كان إذا كان الأمر يتعلق بمصير فلسطين وقضيتها،.

وتابع: "قلنا لا لترامب ولن نقبل مشروعه، وصفقة العصر هى صفعة العصر ولن نقبلها.. فالشعب الفلسطينى ليس بحاجة لمن يقول له دافع عن وطنك".

وشدد عباس على استمرار السلطة الفلسطينية فى مطالبة بريطانيا بالاعتذار عن وعد بلفور، وتعويض الشعب الفلسطينى، مشيرا إلى أن بريطانيا بدأت التفكير فى السيطرة على فلسطين عام 1653، وأن القنصل الأمريكى فى القدس عرض على اليهود سنة 1850 بناء مستوطنات لهم فى فلسطين.

وانطلقت، مساء الأحد، أعمال الدورة الـ28 للمجلس المركزى الفلسطينى، بعنوان "القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين"، فى مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

وتنعقد هذه الدورة الطارئة، التى تستمر على مدار يومين، استجابة لدعوة الرئيس الفلسطينى محمود عباس، لتأكيد الموقف الوطنى الفلسطينى الموحد، ووضع كل الخيارات أمامه عقب إعلان الرئيس الأمريكى ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده إليها.

يذكر أن الدعوات وجهت إلى كل الوطن الفلسطينى للمشاركة فى هذه الدورة الطارئة، إلا أن حركتى "حماس" و"الجهاد الإسلامى" اعتذرتا رسميا عن المشاركة، كما أعلن أمناء سر حركة فتح فى الضفة الغربية، مساء الأحد، مقاطعة الجلسة الافتتاحية للمجلس المركزى بسبب حضور القنصل الأمريكى فى القدس لأعمال الجلسة الافتتاحية للمجلس.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور