صحيفة بريطانية عن «القدس عاصمة إسرائيل»: كارثة.. ونتائج صعب تنبؤها

...
ترامب يصدق على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

بوابة الآن

2017-12-09    08:28:59 pm

لازال اعتراف الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، بالقدس عاصمة إسرائيل، يهيمن على الصحف العالمية، وذلك تزامنا مع الاشتباكات التى اندلعت لليوم الثانى على التوالى بين الفلسطينيين وجنود الاحتلال.

وتقول صحيفة بريطانية عن القرار الأمريكى، إن الخطأ الذى اقترفه ترامب هو كارثة بالنسبة للعرب وللولايات المتحدة على السواء"، مضيفة أن قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة إسرائيل يمثل صفعة لسبعة عقود من السياسة الأمريكية.

وتابعت الصحيفة، أن تداعيات هذا القرار ستكون سلبية للغاية كما أنه من المستحيل التنبؤ بالكثير منها.

وأشارت "الصحيفة" إلى أن مسألة القدس من المسائل المهمة فى التوصل لحل للصراع الإسرائيلى - الفلسطينى، ولطالما كانت تؤجل مناقشة وضعها خلال أى مفاوضات بسبب الحساسية البالغة التى تدور حول وضعها النهائى".

وقالت: "القدس بلا شك فى صميم الهوية الفلسطينية المسلمة والمسيحية.. فالمدينة أصبحت رمزا أكثر أهمية فى الوقت الذى أصبح فيه الصراع الفلسطينى - الإسرائيلى أكثر ضراوة".

وتابعت الصحيفة أن اعتراف ترامب بالقدس عاصمة إسرائيل لا يعنى فقط أن القدس لهم بالكامل، وفقا للنظرية الإسرائيلية، بل يضفى الشرعية بأثر رجعى على الاحتلال الإسرائيلى للقدس الشرقية خلال حرب 1967، وفرض قوانين عنصرية على مئات الآلاف من الفلسطينيين الذين يعيشون فى القدس".

بالرغم من أن ترامب حذر سابقا العرب ودول الشرق الأوسط والقادة فى أوروبا، من اتخاذ مثل هذه الخطوة، إلا أنه أدخل البهجة إلى قلوب أصدقائه والمتشددين فى إسرائيل، جاعلا التوصل لحل للصراع الإسرائيلى الفلسطينى أكثر صعوبة، وفقا للصحيفة.

واختتمت قائلة: "إنه يوم حزين بالنسبة للقانون الدولى ولفلسطين ولكل شخص مهتم بالتوصل إلى السلام فى منطقة الشرق الأوسط".




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور