أسماء| 8 لاعبين مبشرون بسحب قرعة كأس العالم

...
قائمة المساعدين
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

أ.ش.أ

2017-11-22    03:45:25 pm

أعلن الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" عن أسماء النجوم الذين سيلعبون دور المساعدين، فى القرعة النهائية لمونديال كأس العالم روسيا 2018، المقرر لها 1 ديسمبر المقبل.

وتشمل قائمة المساعدين "لوران بلان، وجوردون بانكس، وكافو، وفابيو كانافارو، ودييجو فورلان، ودييجو مارادونا وكارليس بويول"، كمساعدين إلى جانب جارى لينيكر الذى سيقود الحفل بمساعدة ماريا كوماندنايا فى قصر الكرملين فى موسكو.

وسيكون نيكيتا سيمونيان أسطورة كرة القدم الروسية هو المساعد الثامن، الذى أعلن عن حضوره الحفل فى أوائل نوفمبر الجارى.

وأعلن "فيفا" أن ميروسلاف كلوزه، المتوج مع المنتخب الألمانى بلقب مونديال 2014 والهداف التاريخى للبطولة، سيتولى حمل كأس العالم خلال الحفل.

لوران بلان

مدافع منتخب فرنسا السابق، والمدير الفنى السابق لباريس سان جيرمان.

خاض 97 مباراة دولية مع فرنسا، وكانت له مسيرة رائعة على الصعيدين المحلى والدولى أبرزها الفوز بكأس العالم 1998، ثم بطولة أوروبا بعدها بعامين.

تولى تدريب منتخب فرنسا عقب الأداء السيئ للفريق فى كأس العالم 2010، وحقق المنتخب الفرنسى تحت قيادته ثالث أفضل سلسلة نتائج له على الإطلاق بعد أن خاض 25 مباراة متتالية بدون هزيمة لكن الفريق فشل فى الارتقاء بمستواه فى بطولة أوروبا 2012 وخرج من دور الثمانية على يد إسبانيا، ولم يتم تجديد عقده.

جوردون بانكس

أفضل حارس مرمى أنجبته الكرة الإنجليزية، بدأ مشواره الكروى بنادى شيستر فيلد أحد أندية القسم الثالث عام 1955، وانضم عام 1959 إلى ليستر سيتى.

فى صيف 1966 استضافت إنجلترا نهائيات كأس العالم وقضى بانكس أروع أيامه عندما قاد المنتخب الإنجليزى للوصول للمباراة النهائية دون أن يدخل مرماه سوى هدف يتيم من ضربة جزاء من البرتغالى أيزيبيو فى مباراة الدور نصف النهائى، وبعد المباراة النهائية التاريخية حصلت إنجلترا على لقبها العالمى الوحيد.

فى عام 1972 تعرض بانكس لحادث سيارة أجبره على الاعتزال بعد تعرض إحدى عينيه للعمى، وذلك بعد شهور قليلة من حصوله على لقب أفضل لاعب بالدورى الإنجليزى.

كافو

ولد اللاعب كافو فى عام 1970 بإحدى مدن البرازيل ساو باولو، بدأت حياته الكروية عندما كان فى سن الثامنة عشر عندما لعب لنادى ساو باولو، واستمر ومعهم 7 سنوات تقريبا حقق خلالها بطلولتين للنادى.

وفى سنة 1997 انتقل كافو إلى نادى روما الإيطالى، وقد حقق معهم لقب الدورى الإيطالى فى سنة 2001، وفى سنة 2003 انتقل كافو إلى نادى إيه سى ميلان، بعد منافسة شرسة مع نادى يوكوهاما مارينوس اليابانى.

أما عن مسيرته مع منتخب البرازيل لكرة القدم، فقد بدأ كافو اللعب مع منتخب البرازيل لكرة القدم فى أوائل التسعينات، وشارك كافو فى كأس العالم 1994 فى الولايات المتحدة الأمريكية، ولعب فى المباراة النهائية أمام منتخب إيطاليا لكرة القدم بعد أن أصيب اللاعب جورجينيو فى الدقيقة 22 من زمن المباراة، وقد فازت البرازيل فى تلك البطولة بركلات الجزاء الترجيحية.

و فاز كافو مع البرازيل بكأس كوبا أمريكا فى 1997 و1999، ولعب فى كأس العالم 1998 فى فرنسا، وخاض المباراة النهائية أمام المنتخب المضيف، ولكن منتخب البرازيل خسرها بثلاثة أهداف نظيفة، وفى سنة 2002 استطاع منتخب البرازيل الوصول إلى المباراة النهائية فى كأس العالم، والتقى مع ألمانيا، وفاز بهدفين مقابل لا شئ.

وفى كأس العالم 2006 فى ألمانيا، قدم كافو مستوى متواضع، وذلك بسبب كبر سنه، ولم يستطع منتخب البرازيل تجاوز الدور الربع نهائى.

وفى عام 2008 لعب كافو المباراة الأخيرة له فى مسيرته الكروية عندما لعب ميلان أمام سامبدوريا فى نهاية الدورى الإيطالى وانتهى اللقاء بفوز ميلان 4-1 وقد سجل كافو هدفا فى المباراة، لتقوم الجماهير بالتصفيق لكافو الذى تألق مع ميلان خلال 5 سنوات الماضية.

فابيو كانافارو

لاعب كرة قدم إيطالى كان قائد منتخب إيطاليا الفائز بكأس العالم لكرة القدم 2006، كما لعب مع فريق أهلى دبى الإماراتى، وأعتبره البعض أفضل مدافع فى العالم فى العقد الأخير، اتجه بعد اعتزاله الكرة للتدريب.

لعب كانافارو احترافياً أولاً لنادى نابولى بين 1992 و1995، بعد ذلك انتقل إلى نادى بارما حتى سنة 2002، ثم إلى إنتر ميلان إلى 2004، وثم فى يوفنتوس حتى 2006، بعد ذلك انتقل إلى إسبانيا للعب من النادى الملكى ريال مدريد وبعد 3 سنوات مع ريال مدريد انتقل إلى إيطاليا للعب مع نادى يوفنتوس.

عمل فابيو كانافارو فى نادى الأهلى الإماراتى مساعداً للمدرب فى الموسم 2013-2014، وانتقل فى الموسم 2014–2015 لتدريب نادى غوانغجو إفرغراند الصينى، وفى آواخر عام 2015 تعاقد معه نادى النصر السعودى، وتمت اقالته بعد شهرين من تعيينه كمدرب.

دييجو فورلان

أحد أعظم المهاجمين الذين مروا فى تاريخ الأورجواى والكرة اللاتينية، ولد النجم الأورجويانى فى 1979.

فى عام 1995 ذهب فورلان فى رحلة قصيرة لفرنسا وذلك عندما كان يبلغ الـ 16، ولعب فى صفوف نيس لفترة قصيرة، ثم عاد مجدداً إلى أميركا الجنوبية للعب فى صفوف أندبنيدينتى الأرجنتينى فى عام 1997 لغاية عام 2002.

انتقل عام 2004 للعب فى الدورى الإسبانى فى صفوف نادى فياريال، وفى أول موسم له استطاع أنّ يحقق لقب الهداف برصيد 25 هدفا ، ونظرا للأداء الجيد للنجم الإسبانى مع فياريال تلقى عرض من نادى أتليتكو مدريد عام 2007، وفى صيف عام 2011 قرر دييجو مغادرة أتليتكو الذى حقق معهم بطولتى الدورى وكأس السوبر الأوربى وتمكن فورلان من تسجيل 74 هدف من 134 مباراة لعبها مع أتليتكو، وإنتقل إلى إنتر ميلان الإيطالى.

بعد ذلك انتقل فورلان إلى انترناسيونال البرازيلى الذى لعب معه موسم واحدن، ليتنقل بعدها دييجو بين فى آسيا وآخر محطاته كانت مع نادى مامبى الهندى.

مارادونا

واحد من ألمع وأبرز أساطير كرة القدم، ولد يوم 30 أكتوبر 1960م لعائلة فقيرة فى مدينة لانوس جنوب بوينس آيرس من محافظة كوريينتس.

بدأ مارادونا مشواره مع كرة القدم من خلال نادى "ريد ستار"، وهناك التقى بصديق له يدعى "جورجى كاريزو" أحد أعضاء نادى "ارجونتينيوس جونيور" للفئات العمرية الصغيرة، والذى أخبر مسئول "ارجونتينيوس" عن مهارات مارادونا، مما كان سبباً فى التحاقه بـ"ارجنتينيوس"، وهو فى الحادية عشر من عمره.

كانت المباراة الرسمية الأولى لمارادونا مع الفريق الأول للارجنتينيوس جونيور فى 20 أكتوبر عام 1976م، حيث ظهر بمستوى راقى من الأداء، كما قاد المنتخب الأرجنتينى لإحراز لقب كاس العالم للشباب بفضل أهدافه الستة ليتم اختياره أفضل لاعب فى تلك البطولة.

انتقل مارادونا عام 1981م إلى بوكا جونيور ولكنه لم يستمر معه كثيراً، وانتقل بعد عام واحد إلى نادى برشلونة الأسبانى فى صفقة بلغت 12 مليون دولار.

وانتقل مارادونا عام 1984 للعب بالدورى الايطالى من خلال نادى نابولى، وأصبح الأسطورة التى لن تنساها ذاكرة عشاق نابولى خاصةً بعد أن قاد الفريق للحصول على لقب الدورى الايطالى لأول مرة فى تاريخه موسم 1987/1986.

ولعب أول مبارياته مع منتخب الأرجنتين لكرة القدم وهو فى السادسة عشر من عمره، وعندما أصبح عمره 18 عاماً مثل بلاده فى بطولة العالم لكرة القدم للشباب، ثم شارك أول بطولة لكأس العالم عام 1982م وتمكن القائد الشاب من قيادة منتخب “التانجو” لإحراز اللقب العالمى فى مونديال مكسيكو 1986م.

كارليس بويول

بدأ بويول اللعب بفريق الشباب بنادى بوبلا خلال الفترة 1993-1995 باعتباره حارس المرمى، ومع ذلك بعد مشاكل الاصابة فى كتفه تحول إلى مهاجم، وفى عام 1995 انتقل للعب مع فريق الشباب بنادى برشلونة فى لا ماسيا كلاعب خط وسط دفاعى خلال الموسم 1995-1996.

خلال الموسم 1996-1997 لعب بويول بفريق C بنادى برشلونة كظهير أيمن، ثم لعب بالفريق B خلال المده 1997-1999 ، ومنذ عام 1999 وهو يلعب بالفريق الأول بنادى برشلونة حتى اعتزل عام 2013 - 2014.

ولعب بويول فى الدورى الاسبانى لأول مرة فى 2 أكتوبر 1999 وفازت برشلونة 2-0 خارج ضد ريال بلد ، بعد ذلك قام باللعب كقلب الدفاع.

كان بويول قائد الفريق فى نهاية موسم 2003-2004 بعد لويس إنريكى، ساعد بويول الفريق الكتالونى فى الفوز بلقب الدورى كثيرا، ودورى أبطال أوروبا، وكأس اسبانيا وغيرها من الألقاب.

كما لعب بالمنتخب الإسبانى بداية من عام 1995 بالفرق تحت 18، وتحت 21، وتحت 23، وفى العديد من البطولات فى الألعاب الأولمبية عام 2000، كأس العالم 2002، يورو 2004، كأس العالم 2006، يورو 2008 ، كأس القارات 2009 وكأس العالم 2010.

نيكيتا سيمونيان

من مواليد 12 أكتوبر 1926، أسطورة كرة القدم الروسية، ويُعتبر البالغ من العمر 91 عامًا، المساعد الذى خاض أقدم نسخة، وذلك مع الإتحاد السوفييتى فى السويد 1958.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور