وزيرة التضامن تكرم أعضاء الهلال الأحمر المصرى

...
غادة والى
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

بوابة الآن

2017-11-20    07:39:51 pm

كرمت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، ونائب رئيس الهلال الأحمر المصرى، عددًا من أعضاء مجلس إدارة الهلال الأحمر المصرى، حيث قامت بتكريم الدكتور يحيى تيموم، الذى قام بتوثيق وتدوين وتسجيل نشأة الهلال الأحمر المصرى، لأكثر من 100 عام.

كما كرمت الدكتورة نهال حفنى لدورها فى إنشاء إدارة البرامج والمشاريع، والدكتور إيهاب سراج لدوره فى تطوير بنك الدم، التابع للهلال الأحمر المصرى، للتوسع والتطوير في تدريبات فرق الإغاثة.

جاء ذلك، عقب ترأسها اجتماع مجلس إدارة المركز العام، للهلال الأحمر، بحضور الدكتورة مؤمنة كامل أمين عام الهلال الأحمر.

وأكدت والى، فى تصريحات لها اليوم، أن الفترة الراهنة، ستشهد تحقيق مجموعة أهداف استراتيجية، لتطوير عمل جمعية الهلال الأحمر، وتقوية الجانب المؤسسى لها، للارتقاء بمستوى الأداء، وتلبية الاحتياجات، فى ظل محدودية الموارد وزيادة الاحتياجات الإنسانية.

وأوضحت والى، خلال المصرى أن الخطة الاستراتيجية، تتضمن تطوير وتحديث العمل المؤسسى للجمعية، استرشادًا بالأنظمة الدولية، مع استمرار التوسع فى مجالات العمل، وفتح مجالات للشراكة والتعاون، وتطوير آليات تنمية الموارد للجمعية، بالإضافة إلى التوسع فى قاعدة المتطوعين، من الفئات المختلفة.

وأضافت والى، أنه تم التوسع فى عمل الإغاثة للهلال الأحمر، عن طريق تطوير إدارة الكوارث، للحد من المخاطر، والاستعداد والاستجابة المثلى، للكوارث، ثم التعافى بعد الكارثة.

أما فيما يخص العمل الميدانى، وتدريب الكوادر، فقد صرحت والى بأنه في مجال التدريب، على الإسعافات الأولية، فقد تم عقد 900 دورة تدريبية، استفاد منها 18500 متدربًا سنويًا، كما تم إعداد 32 مدربًا، وتم تجديد قاعات التدريب، وإمداد مراكز التدريب، بأحدث الوسائل السمعية والمرئية ، كذا تجديد الكتيب الخاص بالإسعافات الأولية، وفقًا للمعايير الدولية.

ووفقًا لما ذكرته الوزيرة، فقد تم استكمال تكوين 75 فرقة من فرق التدخل أثناء الطوارئ تضم 375 شاباً من شباب الهلال الأحمر حيث شاركت تلك الفرق على مدار الثلاث سنوات الماضية فى أكثر من 130 حدثا ونشاطا وتم تقديم خدمات الإسعافات الأولية لعدد 4697 مصاباً.

وأشارت إلى أنه، تم التعاون بين الهلال الأحمر، ووزارة التضامن الاجتماعى، عن طريق إرسال 17 عضوًا من أعضاء فرق التدخل، أثناء الطوارئ، لتقديم الخدمة الإسعافية لأطفال الشوارع فى عدد 8 محافظات، ضمن برنامج حماية الأطفال بلا مأوى، الذى تشرف على تنفيذه الوزارة، بتمويل من صندوق تحيا مصر، مشيرة إلى تنظيم الهلال الأحمر، بالتعاون مع الوزارة عدد 9 دورات تدريبية، لإعداد وتأهيل الفريق الوطنى، للإستجابة للكوارث، من أجل مواجهاتها، والحد من المخاطر، و شارك فيها 135 من موظفى التضامن، و135 من متطوعى الهلال الأحمر، من جميع المحافظات، وأنه من المخطط استمرار التدريب، لزيادة أعداد المستفيدين، وبناء كوادر مؤهلة للعمل الإغاثى.

وأشارت غادة والى، إلى أنه لتحقيق أوجه الشراكة بين جمعية الهلال الأحمر المصرى، وكافة الجهات المعنية، فقد تم توقيع بروتوكول تعاون، مع مركز البحث، والإنقاذ التابع لوزارة الدفاع، وأصبح الهلال الأحمر عضوًا، فى اللجنة القومية، للبحث والإنقاذ، وأن الهلال الأحمر يُعد ممثلًا فى اللجنة القومية لإدارة الأزمات، والكوارث التابعة لمركز الأزمات، ودعم اتخاذ القرار، حيث شارك فى وضع الاستراتيجية الوطنية، للحد من مخاطر الكوارث.

وقالت والى، إنه نظرًا لدوره الفعال، في مجال الإغاثة، فقد تم إدخال عدة بنوك، لإدارة محفظة ودائع الهلال الأحمر، لتحقيق أعلى عائد سنوى، لتدبير الاحتياجات النقدية، كما تم اتخاذ عدة تدابير، من أجل تطوير الموارد المالية، ومنها تصميم دورة تدفقات نقدية، وعمل جولات تفاوض مع البنوك، لرفع الفوائد، ونتيجة لتلك الإجراءات، فقد تحقق زيادة العائد السنوى المتوقع، من 20 مليون إلى 56.5 مليون جنيه، بنسبة زيادة 180% ، مقارنة بالوضع السابق، بالإضافة إلى تحقيق تحسن كبير فى التدفقات النقدية، ووجود فائض شهري بدلًا من عجز فى الإيراد.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور