بين الطعن والدهس| أوروبا تعيش سنوات المعاناة من الإرهاب

...
الإرهاب يضرب أوروبا
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

سمير سري

2017-08-18    05:03:23 pm

منذ هجمات 11 سبتمبر على برجى التجارة فى الولايات المتحدة الأمريكية 2001، شهدت أوروبا سلسلة من الهجمات الإرهابية ضربتها بالعمق واستهدفت عدة عواصم ومدن أوروبية باستخدام وسائل هجوم مختلفة.

آخر تلك العمليات الكبرى، كانت تلك التى شهدت مدينة برشلونة بإقليم كتالونيا الإسبانى يوم الخميس الماضى، وأدت إلى مقتل أكثر من 10 وإصابة العشرات، والتى كانت واحدة من سلسلة طويلة من عمليات الدهس والطعن التى نرصد أبرزها:

17 أغسطس 2017: قتل 14 شخصا فى هجوم إرهابى استهدف شارع لاس رامبلاس الذى يقصده عدد كبير من السياح فى برشلونة، بعد أن صدم سائق شاحنة حشدا من المارة، موقعا أكثر من 140 جريحا.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الاعتداء فى برشلونة، فيما صرح رئيس وزراء إقليم كتالونيا الإسبانى، كارلس بوتشدمون، أن السلطات الإسبانية ألقت القبض على 5 من المشتبه بهم فى ارتكاب الهجوم.

وأثار الاعتداء موجة تنديد دولية وتضامنا كبيرا مع إسبانيا التى لم تتعرض فى الأعوام الأخيرة لاعتداءات مماثلة ضربت العديد من العواصم الأوروبية.

وندد القصر الملكى الإسبانى ورئيس الوزراء ماريانو راخوى بالاعتداء، وأعرب بابا الفاتيكان فرانسيس الأول عن مواساته لضحايا حادث الدهس الإرهابى.

4 يونيو 2017: قاد مهاجمون متشددون شاحنة بسرعة كبيرة ودهسوا مارة على جسر لندن قبل أن يطعنوا آخرين فى شوارع قريبة، مما أسفر عن مقتل 7 أشخاص وإصابة نحو 50 آخرين، قبل أن تقتل الشرطة المهاجمين المفترضين الثلاثة.

22 مايو 2017: تعرض حفل المغنية الأمريكية أريانا جراندى مساء الاثنين، 22 مايو، فى مانشستر، لهجوم صنفته الشرطة على أنه "عمل إرهابى" استهدف بهو بالقاعة عقب انتهاء الحفلة.

أدى الهجوم إلى مقتل أكثر من 20 شخصا وإصابة 60 آخرين، وقالت الشرطة إن أطفالاً بين قتلى الهجوم.

22 مارس 2017: قتل 4 أشخاص وأصيب 40، عندما دهس مهاجم المارة بسيارته على جسر ويستمنستر بالعاصمة البريطانية لندن، ثم طعن شرطيا قبل أن تقتله الشرطة بعد عبوره البوابة الخارجية لباحة البرلمان.

وأعلنت الشرطة البريطانية أن الشرطى القتيل يدعى كيث بالمر، 48 عاما، قضى فى الخدمة 15 عاما.

10 مارس 2017: أعلن داعش مسؤوليته عن الهجوم الذى نفذه لاجئ أفغانى مسلح بفأس فى إحدى قطارات ألمانيا، ليصبح رقما فى القائمة الطويلة للأعمال الإرهابية التى نفذتها مجموعات وتنظيمات إرهابية.

وقال داعش من خلال وكالته "أعماق" إن اللاجئ الأفغانى نفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف التى تقاتل التنظيم.

3 أغسطس 2016: قُتلت سائحة أمريكية وأصيب 5 أشخاص إثر عملية طعن فى ميدان "راسل" Russell، وسط لندن، ثم اعتقلت الشرطة المهاجم الذى اعترف بتنفيذه الجريمة.

منتصف يوليو 2016: تبنى داعش الهجوم الذى نفذه التونسى، محمد لحويج بوهلال، بشاحنة دهس بواسطتها جمعا كبيرا من الناس فى مدينة نيس، جنوب فرنسا، ما تسبب بمقتل 84 شخصاً وأثار صدمة فى البلاد.

20 مايو 2016: أصيبت 4 نساء فى عملية طعن، نفّذها رجل فى وسط لندن بعد ساعات فقط من إخلاء الشرطة سبيله.

22 مارس 2016: هزت هجمات إرهابية دامية بروكسل، إذ أودى انفجاران فى مطارها الدولى إلى مقتل 13 شخصا على الأقل، وانفجار آخر فى إحدى محطات المترو ما دفع بعدة عواصم أوروبية إلى تعزيز الإجراءات الأمنية بعدها.

14 فبراير 2015: قتل شخصان فى العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، جراء هجوم نفذه مسلح عرف بأنه "عمر الحسين"، الذى قتل فى اليوم التالى للهجوم.

7 يناير 2015: مجلة "شارلى إبدو" الفرنسية تعرضت فى مقرها بباريس لهجوم من قبل مجموعة إرهابية متطرفة، ما أسفر عن مقتل 12 شخصا، كما قتل منفذا العملية لاحقا.

مايو 2014: قام جهادى فرنسى عائد من سوريا بهجوم مسلح على المتحف اليهودى فى العاصمة البلجيكية بروكسل، أسفر عن مقتل 4 أشخاص.

22 مايو 2013: قُتل الجندى البريطانى لى ريجبى، بعدما دهسه شخصان، وهاجماه بالسكاكين، واعتقلت الشرطة المنفّذَين وحكم عليهما بالسجن لمدى الحياة.

مارس 2011: قتل ألبانى جنديين أمريكيين، وجرح اثنين آخرين عند فتحه النار على حافلة كانت تقل جنودا أمريكيين بمطار فرانكفورت فى ألمانيا.

ديسمبر 2010: وقع انفجار فى العاصمة السويدية ستوكهولم، أوقع قتيلا وجريحين، حسب مصادر أمنية رجحت بأن القتيل كان منفذ العملية.

7 يوليو 2005: والمعروف بـ7-7 ، قام 4 بريطانيين من أصل باكستانى باستهداف محطات الإنفاق وأحد الباصات فى العاصمة لندن، بتفجير أنفسهم، ما أسفر عن مقتل 56 شخصا وجرح ما لا يقل عن 700 شخص.

11 مارس 2004: قتل 191 شخصا وجرح 1500 آخرين فى انفجارات استهدفت 4 قطارات فى العاصمة الإسبانية مدريد، وتبنى الهجوم تنظيم القاعدة.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور