خبير يوضح أسباب استبعاد ثورتي 25 يناير و30 يونيو من منهج تاريخ الثانوية العامة

...
حسن شحاته
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

بوابة الآن

2017-06-18    am 04:40:31

قال أستاذ المناهج بكلية التربية جامعة عين شمس، الدكتور حسن شحاتة، إن حذف ثورتي 25 يناير و 30 يونيو من منهج التاريخ للمرحلة الثانوية جاء لضرورة أن يكون لدى الطالب قدرة ومهارة تسمح له بأن يتفاعل مع القضايا العامة في المجتمع وليس حفظ معلومات محددة داخل كتاب ويعيدها في الامتحان.

وأضاف شحاتة خلال لقاء له ببرنامج "ساعة من مصر" على فضائية "الغد" الإخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، أن وضع ثورتي 30 يونيو أو 25 يناير في التاريخ هو خطأ لأن وضع موضوعات معاصرة يعيشها الطالب فهو تزييف للوعي وإلغاء لعقل المتعلم، لافتا إلي أنه لا يتصور أن يتم اختبار طالب في موضوعات جامدة وجافة داخل الكتاب دون أن يتعرض لمشكلات العصر والقضايا الحالية كي يعلل ويفسر ويكون له رأي وتحليل.

وأوضح شحاتة أن إدراج موضوعات معاصرة في منهج التاريخ هو أمر خطأ للغاية، مؤكدا على ضرورة أن يتعرض الطالب لهذه الأمور من مدخل التفسير والتعليل والنقد، مضيفا أن الطالب لن يستطيع النقد وسيكتب ما هو مكتوب في الكتاب وما قام بحفظه وهو مخالف للتربية الحديثة التي تجعل الطالب قادر على أن يخرج خارج المقرر الدراسي.

وتابع شحاتة أن التعليم للحياة وليس للامتحانات وحفظ المنهج، وأن الهدف منه التفكير وليس مجرد التحصيل، وأن هناك ضرورة على تعليم أولادنا القدرة على اتخاذ القرار وألا نعرض لقضية بها رأي واحد دون آخر الذي يخلق شخصيات غير قادرة على التفكير أو إرهابيين.

وأكد شحاتة أن وزير التعليم، الدكتور طارق شوقي، ليس له أي فضل في ملف الثانوية العامة لهذا العام، إذ تم وضعها مسبقاً من قبل الدكتور رضا حجازي والدكتور الهلالي الشربيني، متابعا أن "شوقي" استلم الوزارة وليس له سوى فضل واحد وهو إدخال الأسئلة الاختيارية.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور