ماكرون يصدم اليمين ويبرئ الإسلام من الإرهاب.. ويهدد مصالح قطر في فرنسا

...
إيمانويل ماكرون
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

محمد عبدالهادي

2017-05-07    am 09:20:06

إيمانويل ماكرون، مرشح الانتخابات الرئاسية الفرنسية 2017«الأوفر حظا» كما وصفته وسائل الإعلام الفرنسية، وأصغر الطامحين إلى الرئاسة، إذ يبلغ من العمر 39 عامًا، يتخذ «لا يمين ولا يسار» شعارا لحملته الانتخابية لجذب أغلب فئات الشعب الفرنسي، ما يجعله مرشح «الوسط» وترصد بوابة «الآن» أبرز ما قد يتخذه «ماكرون» حاله فوزه بالرئاسة الفرنسية.

«اتخاذ قرارات من شأنها الاهتمام بسكان العشوائيات لتحسين أوضاعهم الاجتماعية»

بعد 4 أشهر من اختياره رمزيا إعلان ترشيحه إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية من ضاحية باريس، خلال لقائه بمؤيدين له أواخر مارس الماضي تعهد المرشح المستقل إيمانويل ماكرون "بناء تكافؤ للفرص" من أجل تمكين سكان المناطق المحرومة، بحسب موقع «فرنسا 24».

«العمل على إصلاح الاتحاد الأوروبي وإلا الخروج منه»

إذ قال ماكرون، لـ«بي بي سي»: "أنا مؤيد للاتحاد الأوروبي، ودافعت باستمرار خلال هذه الانتخابات عن الفكرة الأوروبية والسياسات الأوروبية لأنني اعتقد أنها مهمة للغاية للشعب الفرنسي ومكان بلدنا في العولمة."

وأضاف: "لكن في الوقت نفسه يتعين علينا أن نواجه الوضع القائم، وأن نستمع إلى شعبنا، ونستمع إلى حقيقة أنه غاضب للغاية اليوم وغير صبور، وأن الاختلال الوظيفي في الاتحاد الأوروبي لم يعد قابلا للاستمرار بعد الآن".

«تعيين نصف وزراء حكومته من النساء»

تعهد ماكرون الاستعانة بـ"وجوه جديدة" على أساس الكفاءة والخبرة، وحكومة نصف وزرائها من النساء حال انتخابه رئيسا, وأنه سيختار رئيسا للوزراء على أساس الكفاءة والخبرة، وأن عددا كبيرا من الوزراء سيكونون من المجتمع المدني.

«إصلاح وتعديل قانون العمل ونظام التقاعد»

إذ اقترح «ماكرون» إجراءات سياسية اجتماعية تشمل «تغييرا كاملا» في فرنسا، كما تعهد بإصلاح نظام التقاعد وبإصدار تشريع يمنع النواب من توظيف أقاربهم.

«التأكيد على أهمية الأقلية المسلمة داخل المجتمع الفرنسي والفصل بين الإسلام والإرهاب»

إذ قال في تصريح له أكتوبر 2016، أن "فرنسا ارتكبت أخطاء في بعض الأحيان باستهدافها المسلمين بشكل غير عادل"، مشيرًا إلى أن البلد يمكن أن يكون اقل صرامة في تطبيق قواعده بشأن العلمانية، كذلك نفى ماكرون، وجود أي علاقة بين الإرهاب والإسلام، مشددا على ضرورة محاربة التطرف الجهادي، بحسب ما ذكرته وكالة «رويترز».

«مراجعة الاتفاقيات التجارية مع قطر»

إذ قال ماكرون لقناة "بى إف إم تى في" مطلع أبريل الماضي، "سأنهى الاتفاقات التي تخدم مصلحة قطر في فرنسا، واعتقد أنه كان هناك كثير من التساهل وخصوصا خلال ولاية (الرئيس السابق) نيكولا ساركوزى"

على خطى ترامب.. مآسي محتملة في فرنسا حال فوز لوبان بالرئاسة الفرنسية

 




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور