العثور على مادة مسرطنة جديدة في الشامبو

...
أرشيفية
قم بمشاركة هذا الخبر مع الآخرين :

RT

2017-04-20    am 01:36:48

تعد مادة ديوكسان 1.4 السامة جزءا لا يتجزأ من منتجات الاستحمام الكثيرة، مثل أغلب أنواع الشامبوهات والصابون وما شابه ذلك.

وتعتبر مادة ديوكسان 1.4 منتج جانبي ناجم عن تصنيع مادة أخرى خطيرة على الإنسان، وهي كبريتات لوريل الصوديوم، التي تستخدم على نطاق واسع في مستحضرات التجميل، ومنتجات العناية الشخصية.

فيما أظهرت التجارب التي أجريت على الفئران أن ديوكسان 1.4 لديها تأثير مسرطن، وأنها قادرة على التتسبب في إصابة الإنسان بأنواع من السرطان.

وعلى الرغم من أن العلم لم يثبت إلى حد الآن خطورة ديوكسان 1.4، إلا أن إدارة سلامة الأغذية والأدوية الأمريكية (FDA) كانت قد أوصت الشركات بعدم إدخال تلك المادة في مستحضرات التجميل.

مع ذلك فإن المادة قد تظهر في تركيبة الشامبو والصابون عن غير قصد، كمادة ناجمة عن تصنيع مكونات أخرى للسلعة الأساسية.

وذكرت صحيفة "ذي دايلي مايل" أن الدراسات التي أجريت العام 2008، أظهرت أن تلك المادة تحضر بنسبة 46% في معظم بضائع العناية الشخصية التي تباع في المتاجر الكبرى. وقد دفع هذا الأمر بأعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي، عن ولاية نيويورك، إلى مناشدة إدارة سلامة الأغذية والأدوية بفرض حظر على استخدام ديوكسان 1.4 في السلع الاستهلاكية ومكوناتها.




الرئيسية
آخر الأخبار
انفوجرافيك
المقالات المتعلقة
ألبوم الصور